مرض الشره العصبي أو بوليميا

ما هو مرض الشره العصبي؟

يعتبر مرض الشره العصبي أو ما يسمى بالبوليميا نوع من أنواع اضطرابات الأكل التي تظهر خلال فترة المراهقة خاصة عند المراهقات والشابات.

هو اضطرابً مختلف عن فقدان الشهية العصبي (Anorexie mentale) ويتصف بنوبات متكررة من الأكل بشراهة خلال مدة زمنية قصيرة وخِفية وغالبا عند الشعور بالوحدة.

ترجع أسباب مرض الشره العصبي في أغلب الحالات إلى الإصابة باضطرابات نفسية (مثل الاكتئاب أو القلق أو عدم الثقة بالنفس أو الشعور بالوحدة أو الملل…).

كيف يمكن التعرف على الشخص المصاب بمرض الشره العصبي؟

تظهر أعراض مرض الشره العصبي على شكل:

  • إفراط في تناول الطعام خلال مدة زمنية قصيرة (خاصة السكريات والأطعمة ذات السعرات الحرارية المرتفعة جدا)؛
  • شعور بفقدان السيطرة على النفس أثناء تناول الطعام والخوف من الزيادة في الوزن؛
  • انشغال الشخص بوزنه وشكل جسمه؛
  • اتباع حمية غذائية صارمة وغير صحية متبوعة بنوبات الأكل الشره؛
  • القيام ببعض السلوكيات الغير المناسبة من أجل فقدان الوزن، مثل:
    • التقيؤ؛
    • ممارسة نشاط رياضي مفرط بعد نوبات الأكل الشره؛
    • استخدام سيء لبعض الأدوية: الملينات (Laxatifs) مدرات البول (Diurétiques)، الحقن الشرجية (Lavements)…؛
    • استعمال مفرط لبعض المنتجات الطبيعية؛
    • الصيام؛
  • شعور بالاكتئاب وبالفراغ المفرط الشيء الذي يتسبب في الانطواء أو التخلي عن الأنشطة المعتادة؛

إن كنت مصابًا بأي من أعراض مرض الشره العصبي، قم بزيارة الطبيب في أقرب فرصة ممكنة لتفادي ظهور مضاعفات خطيرة على صحتك

ما هي مضاعفات الإصابة بمرض الشره العصبي؟

الإصابة بمرض الشره العصبي يمكن أن تتسبب في ظهور بعض المضاعفات، مثل:

  • تآكل لطبقة مينا الأسنان (Email dentaire) وكذا إصابة اللثة (Gencives) بالأمراض بسبب القيء المتكرر الذي يحتوي على أحماض المعدة؛
  • إصابة باضطرابات في الجهاز الهضمي: التهاب المريء (Œsophagite)، التهاب المعدة (Gastrite)، الارتجاع المعدي المريئي العفوي (reflux gastro-Œsophagien spontanés) …؛
  • فقدان الكثير من الأملاح المعدنية (Sels minéraux) الذي يتسبب في:
    • الشعور بالإرهاق المستمر وتشنج العضلات؛
    • صعوبة التركيز وانخفاض في الكفاءات الذهنية؛
    • الإصابة باضطرابات في الدورة الشهرية وفقدان الشعر؛
  • فقدان البوتاسيوم (Potassium) قد يكون مسؤولا عن الإصابة باضطرابات لدقات القلب أو حتى السكتة القلبية؛
  • الإدمان على استهلاك السجائر والكحول والمخدرات؛

كيف يمكن علاج مرض الشره العصبي؟

يتطلب علاج مرض الشره العصبي استشارة فريق طبي متعدد التخصصات (طبيب أخصائي في التغذية، طبيب نفساني، طبيب أسنان، أخصائي أمراض الجهاز الهضمي…)، وذلك من أجل:

  • تشجيع المريض على اتباع نظام غذائي متنوع ومتوازن؛
  • علاج الاضطرابات النفسية؛
  • علاج المضاعفات الصحية المترتبة عن المرض؛
  • مساعدة المريض على إدراك وتغير الأفكار والسلوكيات التي قد تساهم في ظهور اضطرابات الأكل.

نادرا ما يكون الاستشفاء ضرورياً إلا في حالات ظهور مضاعفات حادة أو اضطرابات نفسية خطيرة كمحاولة الانتحار.

مرض الشره العصبي هو نوع من أنواع اضطرابات الأكل المرتبط في أغلب الحالات بالإصابة باضطرابات نفسية

النسخة الفرنسية للمقال

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق