(Rougeole et Rubéole) لماذا التطعيم ضد الحميراء والحصبة؟

لماذا التطعيم ضد الحميراء والحصبة؟

تعتبر الحصبة والحميراء من الأمراض الفيروسية الشديدة العدوى.

الإصابة بهذه الأمراض غالباً ما تكون غير خطيرة، لكن في بعض الحالات وعند غياب التطعيم قد تتسبب في ظهور مضاعفات خطيرة أو الموت.

للتلقيح ضد الحميراء والحصبة هدفين:

  • توفير حماية فردية من الأمراض؛
  • توفير حماية جماعية بمنع انتقال جراثيم الأمراض بين الأفراد.

مضاعفات الحصبة (Rougeole):

الحصبة مرض شديد العدوى يمكن أن يؤثر على الأطفال والمراهقين والشباب.

ومن بين أخطر المضاعفات التي يمكن للحصبة أن تتسبب في ظهورها:

  • التهاب الجهاز التنفسي؛
  • التهاب الدماغ؛
  • التهابات متكررة للأذن والحنجرة؛
  • التهاب الشعب الهوائية؛
  • اختلاج (تشنجات لا إرادية للعضلات)؛
  • إصابة العينين قد تصل إلى العمى؛
  • الإسهال الشديد؛

مضاعفات الحميراء (Rubéole):

الحميراء عند النساء الحوامل يمكن أن تتسبب في ظهور تشوهات خلقية عند الجنين.

كما يمكن أن تتسبب في: الإجهاض أو تأخر النمو أو وفاة المواليد الجدد أو العمى أو الصمم أو مشاكل في القلب

بالنسبة لهذين المرضين، لا يوجد علاج محدد فعال، يبقى الحل الوحيد هو التطعيم.

يوصي جدول الوطني للتلقيح بأخذ جرعتين من لقاح ضد الحميراء (Rubéole) والحصبة (Rougeole):
الجرعة الأولى في سن 9 أشهر
الجرعة الثانية في سن 18 شهرًا
كما تبقى اللقاحات الاستدراكية جد مهمة بالنسبة للأشخاص الذين لم يتم تطعيمهم من قبل

النسخة الفرنسية للمقال

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق