التسمم بزيت القطران

ما هو زيت القطران ؟

  • يُستخرج زيت القطران من شجرة العرعر (Juniperus oxycedrus) عن طريق عملية التقطير؛
  • هو سائل أسود داكن ذو رائحة قوية؛
  • يحتوي على 17 إلى 26٪ من الفينول، الكحول، الكادينين، وكربيدات أخرى(carbures).

الفينول هو العنصر الأكثر سُمِّية وربما هو المسؤول عن معظم
الاضطرابات الملاحظة خلال التسمم

ما هي استعمالاته الرئيسية؟

يُستعمل زيت القطران كعلاج لبعض الحالات المرضية، إلا أنه قد يكون مسؤولا عن بعض حالات التسمم، لدى يجب استشارة الطبيب قبل استعماله في بعض الحالات مثل:

  • الأمراض الحرشفية (الصدفية، و الأكزيما …)؛
  • الجروح؛
  • مرض الجرب؛
  • الصلع (فقدان الشعر)؛
  • مضاد لبعض البكتيريات؛

يمكن لزيت القطران أن يكون ساما ولو عن طريق
الاستعمال الخارجي، لذا وجب عدم استعماله لمدة طويلة وبشكل مركز

ما هي المخاطر الصحية؟

رغم أن حالات التسمم بزيت القطران تبقى  نادرة إلا أنه خطير. و غالبا ما يكون ناتجا عن:

  • تناول كمية كبيرة منه؛
  • استعماله الجلدي لمدة طويلة على مساحة جسمية مهمة.

تحدث عملية الاستقلاب لزيت القطران في الكبد بشكل رئيسي كما أن امتصاصه يكون سريعا. و قد يتسبب الفينول (العنصرالأكثر سُمية في زيت القطران) في:

  • الاضطرابات العصبية والعضلية  التي تظهر على شكل صداع ودوار وغيبوبة؛
  • اضطرابات في وظيفة القلب والشرايين؛
  • اضطراب في وظيفة الرئة مع  ارتفاع وتيرة التنفس، يصل إلى فشل في الجهاز التنفسي …؛
  • اضطراب في وظيفة الكبد؛
  • الفشل الكلوي الحاد؛
  • فقر الدم؛

ما هو العلاج في حالة التسمم؟

يتطلب العلاج الرعاية المبكرة في المستعجلات وغالبا ما تكون في وحدة العناية المركزة.

للمزيد من المعلومات المرجو:

الاتصال بالمركز المغربي لمحاربة التسمم و اليقظة الدوائية على الأرقام التالية: 0537686464 أو 0810000180 ستجدون في خدمتكم أطباء أخصائيون في مجال التسمم 24ساعة/24 و 7أيام/7
أو زيارة الموقع الإلكتروني:  www.capm.ma

النسخة الفرنسية للمقال

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق